منوعات

زوجان مسنان يتشاركان آخر أيامهما سويًا على سرير المستشفى

وبرغم السنين التي قد مضت على حب هذان العجوزان إلا أنهما لا يزالان متمسكان ببعضهما حتى اللحظات الآخيرة من حياتهما، ولم يتمكن المرض أو كبر السن من إخماد حبهما

وهذان الزوجان المريضان اللذان يقضيان أيامهم في المستشفى تم نقل سريرهما إلى غرفة واحدة في مستشفى رويال بولتون حتى يتمكنا من قضاء أيامهما الأخيرة معا.

وكانت بياتريس وايتهيد  ذات (87 سنة) قد ادخلت المستشفى قبل اربعة اسابيع حيث تتلقى رعاية لسرطان العظام.

وزوجها بيرت 90 عاما، على جناح منفصل الاسبوع الماضى.

وكان الزوجان أحبة الطفولة، وقد تزوجا قبل 67 عاما، ولديهما ثلاثة أبناء وستة أحفاد وخمسة أبناء أحفاد.
وقال ستيفن هول: قرر الموظفين نقل السريرين إلى جناح واحد ليكونا بجانب بعضهما ومنذ ذلك الوقت وهما ينامان سويا، “وقد قيل أن بياتريس قد يعيش لساعات أو أيام، وانه قد تحسن قليلا منذ جاء الى جانب زوجته”

ووصفت ابنتهما تصرف العاملين بالمستشفى بأن “رائع”، وتقول “من حقهما أن يكونا معا – ليس لديها سوى بضعة أيام أخرى للعيش”.
كما قال متحدث باسم مستشفى رويال بولتون: “نحن نأخذ كل خطوة ممكنة لدعم المرضى وأقاربهم عندما يقتربون من نهاية حياتهم.

“نحن نعرف مدى أهمية الأشياء الصغيرة ونحن نفعل كل ما في وسعنا ليحصلوا على حقهم وقد فهم موظفونا مدى أهمية أن يكون السيد وايتهيد بجانب زوجته في هذا الوقت الصعب وأدخلت تغييرات على الجناح لنقلهما معا.

“السيد وايتهيد كان بـ جانب زوجته منذ ذلك الحين”.

المصدر

اظهر المزيد

1 thought on “زوجان مسنان يتشاركان آخر أيامهما سويًا على سرير المستشفى”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *