صحة ورشاقة

جمال عطاونة : نقص التروية

جمال عطاونة

د.جمال عطاونة




استشاري أمراض القلب والأوعية الدموية

اعداد وتقديم : تركية الخطيب

ما المقصود بنقص التروية ؟
الجواب : نقص التروية هو مرض ينتج عن قلة وصول الدم والأكسجين والجلوكوز إلى بعض مناطق الجسم الحيوية ، والتي من أهمها عضلة القلب ، مما يؤدي إلى عدة أمراض منها الحادة والمزمنة مثل الذبحة الصدرية أو تصلب الشرايين.

ما هي أعراض وعلامات نقص الإصابة بنقص التروية؟
الجواب : تتمثل أعراض نقص التروية في ألم حاد بمنطقة الصدر عند بذل أي مجهود جسدي أو التعرض لضغط وتوتر نفسي ، حيث يقل معدل وصول الدم إلى عضلة القلب ، ويشعر المريض بعدها بالألم الذي يختفي عندما يرتاح المريض.

ما هي أسباب الإصابة بنقص التروية؟
الجواب : أسباب هذا المرض متنوعة فمنها أسباب خارجة عن سيطرة الإنسان مثل العوامل الوراثية والعمر ( فكلما زاد العمر ارتفعت معه معدلات الإصابة ) ، والجنس ( الإصابة أكثر بين الذكور ) ، وهناك عوامل نستطيع التحكم بها مثل التدخين وارتفاع الكوليسترول في الدم ، والسمنة ، وعدم ممارسة الرياضة ، إضافة إلى داء السكري وارتفاع ضغط الدم.

هل يعتبر مرضاً وراثياً؟
الجواب : هناك بعض الأسباب المؤدية للإصابة بنقص التروية ، إلا أن الوراثة تشكل نسبة بسيطة من تلك العوامل.

من هم الأكثر عرضة للإصابة به؟
الجواب : الأكثر عرضة للإصابة بمرض نقص التروية هم الذكور فوق الخمسين عاماً ، والذين لديهم عوامل خطورة أخرى مثل التدخين وعدم ممارسة الرياضة المنتظمة.

كيف يتم تشخيصه؟
الجواب : يتم التشخيص عادة بأخذ السيرة المرضية ، وإجراء بعض الفحوصات غير التداخلية مثل اختبار الجهد وتخطيط القلب الكهربائي ، ولكن أحياناً يتم اللجوء إلى الفحوصات التداخلية مثل القسطرة التشخيصية.

كيف يتم علاجه؟
الجواب : العلاج يكون عن طريق الأدوية الموسعة للشرايين ، ولكن في بعض الأحيان يتم اللجوء إلى القسطرة العلاجية لفتح الشرايين المتضيّقة وذلك عند عدم استجابة المريض للأدوية.

بماذا ينصح المصاب بنقص التروية؟
الجواب : ينصح المصاب بنقص التروية بالانتظام في تناول العلاج ، والابتعاد عن التدخين ، إضافة إلى الحرص على ممارسة الرياضة بانتظام ، وتغيير عاداته الغذائية بحيث تكون صحية أكثر.

هل من مضاعفات لهذا المرض؟
الجواب : تكون مضاعفات هذا المرض في معظمها ميكانيكية على عضلة القلب ، مثل هبوط وظيفة عضلة القلب وما يتبعها من ضيق تنفس وصعوبة في ممارسة الأعمال والأنشطة اليومية ، وهناك مضاعفات كهربائية على القلب مثل التسارعات البطينية والتي قد تكون مميتة في بعض الأحيان.

هل يمكن الوقاية منه؟
الجواب : للوقاية من الإصابة بنقص التروية لابد من تجنب عوامل الخطورة مثل التدخين والسمنة وعدم ممارسة الرياضة ، كما يمكن الوقاية عن طريق علاج السكري والضغط.

ما هي إمكانيات مجموعة الحبيب الطبية في هذا المجال؟
الجواب : تضم مجموعة د.سليمان الحبيب الطبية ، مراكز متقدمة لطب وجراحات القلب للأطفال والبالغين، وتضم وحدات متخصصة في ( القسطرة القلبية ، طب وجراحة قلب الأطفال ، كهرباء وأمراض نبض القلب ، جراحات القلب المفتوح ، العناية المركزة القلبية ، الطوارئ القلبية) .
وتعد مراكز طب وجراحة القلب في مجموعة د.سليمان الحبيب هي الأولى بالقطاع الخاص في إجراء عمليات القلب المفتوح للأطفال ، وكذلك استخدام الدعامات التي تذوب تلقائياً ، علاوة على أنها تعمل على مدار الساعة وتوفر وحدات متخصصة عالية التجهيز للطواريء والعناية القلبية المركزة.
ولأول مرة بالشرق الأوسط تطبق الكفاءات الطبية بمراكز القلب تقنية الجيل الثاني من القسطرة لعلاج ارتفاع ضغط الدم ، وقد تم نقل إحدى تلك العمليات عبر الأقمار الصناعية لولاية فلوريدا الأمريكية في مؤتمر طبي يحضره نحو 2000 طبيب من مختلف دول العالم .


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *