صحة ورشاقة

محمد رامز : ضعف السمع

محمد رامز

د. محمد رامز




استشاري أمراض الأنف والأذن والحنجرة

اعداد وتقديم : تركية الخطيب

ما هو تعريف ضعف السمع؟
الإجابة : هو ضعف حاسة السمع الناتج عن الأذن الخارجية أو الوسطى أو الداخلية أو خلل في الدماغ.

ما هي أعراض الإصابة به ؟
الإجابة : أعراض المرض عند الأطفال تظهر في شكل تأخر بالكلام والتكلم بطريقة غير مفهومة بالإضافة إلى تدني المستوى التعليمي والدراسي. أما بالنسبة لأعراض المرض لدى الكبار تكون بالشكوى المباشرة من ضعف السمع.

ما هي أسباب الإصابة بضعف السمع؟
الإجابة : ضعف السمع يمكن أن ينتج عن خلل توصيلي في قناة الأذن الخارجية أو الطبلة وعظيمات السمع أو إما أن يكون ناتج عن إصابة قوقعة الأذن أو العصب السمعي.

هل يعتبر ضعف السمع وراثياً؟
الإجابة : ضعف السمع الحسي يكون سببه وراثي كما يلعب العامل الوراثي دوراً في التهابات الأذن المتكررة وبالتالي ضعف السمع التوصيلي.

هل يعد خدش أو ثقب الطبلة أحد مسببات ضعف السمع؟
الإجابة : بالتأكيد أي خدش أو ثقب في الطبلة ينقص السمع بدرجات متفاوتة تصل إلى 40 %.

هل يؤدي ضعف السمع إلى الصمم؟
الإجابة : ضعف السمع الحسي قد يتطور ليصبح كاملاً ويتسبب في معاناة المريض من الصمم.

كيف يتم تشخيصه؟
الإجابة : تشخيص المرض يتم من خلال الكشف السريري على الأذن الخارجية والوسطى مع عمل تخطيط سمعي بالطريقة العادية عند الكبار أو بالطريقة الالكترونية عند الأطفال (ABR).

كيف يمكن الوقاية من حصول ضعف السمع؟
الإجابة : يمكن الوقاية من الضعف السمعي من خلال التشخيص المبكر عند الولادة وكذلك مراجعة الطبيب عند حدوث أي التهاب في الأذن وعدم التعرض للأصوات المرتفعة بلا وجود حماية للأذن.

كيف يمكن علاج ضعف السمع؟
الإجابة : يكون بالعلاج الدوائي والتدخل الجراحي للأذن الوسطى في بعض الحالات وأيضاً باستخدام السماعات الطبية وزراعة القوقعة في حال الضعف الحسي العميق.

متى يجب التدخل الجراحي لعلاج ضعف السمع؟
الإجابة : يتم التدخل الجراحي في حال وجود التهابات مزمنة في الأذن (سوائل خلف طبلات الأذن) وتسوس في عظم الأذن أو في حال وجود أورام على العصب.

ما هي إمكانيات مجموعة الحبيب الطبية في هذا المجال؟
الإجابة : يتوفر بمجموعة الدكتور سليمان الحبيب الطبية أفضل وأدق الطرق التشخيصية لعلاج ضعف السمع ومنها الميكروسكوب وأجهزة فحص السمع المتطورة والتي تستخدم للأطفال منذ اليوم الأول بعد الولادة وحتى الشيخوخة ، بالإضافة إلى توفر تقنيات زراعة سماعات الباهة (BAHA) أو زراعة قوقعة الأذن في حال ضعف السمع العميق.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *