صحة ورشاقة

سمير عيسى : دوالي الساقين

سمير عيسى

د. سمير عيسى




استشاري الجراحة العامة الأوعية الدموية

اعداد وتقديم : تركية الخطيب

ما المقصود بدوالي الساقين ؟
الإجابة : من ناحية المريض : دوالي الساقين هي كل ازدياد في حجم الأوردة بالساقين أو انتفاخها أو ظهور العديد من الشعريات والتوسعات الوريدية الزرقاء القاتمة والمتعرجة.
من ناحية الطبيب : دوالي الساقين هي فشل الصمامات الوريدية في القيام بعملها خاصة في أوردة الجلد الموجودة بالساقين.

ما هي أعراضها و كيف تتم ملاحظتها ؟
الإجابة : الأعراض تتمحور في أنواع مختلفة من الألم تظهر بالقدمين أو الساقين أو الركبتين خاصة وجود نوع من الألم الذي يظهر مع الضغط على الجلد أو الأنسجة تحت الجلد. كذلك من الأعراض الواضحة هو ازدياد في الترسمات الوريدية الجلدية بكافة أشكالها لدى بعض المرضى ويكون هناك انتفاخ أو الشعور بوخز.

ما هي أسباب الإصابة بالدوالي ؟
الإجابة : السبب الأساسي هو فشل الصمامات الوريدية بسبب تكوين الإنسان الوراثي ، ولكن الحمل وتكراره يساعد على تسريع ظهور الدوالي واشتدادها كذلك هناك الوقوف المديد الذي يساعد على ظهور أعراض أشد. وهناك بعض الدوالي التي تظهر بعد جلطات الساق وهي نوع خاص مختلف.

هل تصاب بها النساء أكثر من الرجال ؟
الإجابة : نعم والسبب هو الحمل والولادة، كما أن هرمون الاستروجين يزيد بشكل خاص من ظهور الإرتسامات الجلدية الوريدية

هل للعمر دور في الإصابة بدوالي الساقين ؟
الإجابة : يزيد الزمن من ظهور الإرتسامات الوريدية عندما يوجد عيب في عمل الصمامات الوريدية- لذلك فالجواب هو نعم ولكن فقط لأن الزمن يؤدي لتفاقم الحالة.

هل يعتبر الوزن الزائد سبباً للإصابة بالدوالي ؟
الإجابة : جزئياً يساهم الوزن الزائد بظهور الدوالي وذلك لسببين الأول أن الأنسجة الدهنية تحت الجلد تزيد من كمية هرمون الاستروجين في الدم وبالتالي تؤدي لظهور الترسمات الشعرية والخيطية. كما أن ازدياد الوزن يؤدي إلى بعض من الارتفاع في الضغط الوريدي.

هل ثبت علمياً ارتباط الإصابة بدوالي الساقين ببعض الأغذية كالأطعمة المالحة مثلاً ؟
الإجابة : ليس هناك ارتباط علمي بين الأغذية المالحة وظهور الدوالي.

ما هي الرياضات المناسبة للمصابين بدوالي الساقين ؟
الإجابة : كل أنواع الرياضة متساوية بعلاقتها في الدوالي إلا أن السباحة لا تؤدي إلى وضعية طويلة وبالتالي أخف تأثيراً. وكذلك فإن رفع الأثقال يؤدي إلى رفع الضغط الوريدي وهو عامل يؤدي لزيادة الترسمات الوريدية. 

هل تعتبر الإصابة بها مؤشراً للإصابة بمرض آخر ؟
الإجابة : في بعض الحالات نعم مثل حالات الفشل الصمامي الوريدي العميق التالي لجلطات قديمة.

هل يمكن الوقاية منها ؟
الإجابة : لا يمكن الوقاية وإنما يمكن تخفيف سرعة تقدمها.

كيف يتم علاجها ؟
الإجابة : لعلاج الفشل الصمامي يجب إغلاق الوريد المصاب بالليزر أو إزالته بالجراحة. لعلاج الترسمات الجلدية يجب استعمال الحقن المصلبة أو أجهزة إغلاق الشعريات الجلدية.

هل من مضاعفات في حال إهمالها ؟
الإجابة : في عدد قليل من الحالات أقل من 5% قد يحدث تصبغات جلدية أو تقرحات. الجلطات ليست لها علاقة بالدوالي ، ولكن من الممكن حدوث جلطة في أوردة دوالي متوسعة وهذا ليس بموضوع خطر ومختلف تماماً عن جلطة الأوردة الداخلية العميقة الخطرة.

ما هي إمكانيات مجموعة الحبيب الطبية في هذا المجال ؟
الإجابة : لدى مجموعة الدكتور سليمان الحبيب الطبية نخبة من الأطباء المتمرسين الحاصلين على الزمالات والبوردات الأوروبية والأمريكية لعلاج حالات الدوالي. كما يتوفر كافة المواد الطبية والأجهزة المتقدمة التي تساعد على التشخيص والعلاج وفقاً لكل حالة كما هو الوضع في المراكز الطبية العالمية.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *