سعوديات

رؤوس أموال السعوديات وصلت إلى 60 مليار ريال, ولا يمتلكن عراباً!

رؤوس أموال السعوديات وصلت إلى 60 مليار ريال, ولا يمتلكن عراباً!

أنثى / وسيلة الحلبي




 طالبت خلود التميمي مديرة الإدارات النسائية بمجلس الغرف السعودية بضرورة تعيين عدد من السيدات القياديات المناسبات في مواقع قيادية ومواقع التخطيط، وسن القوانين التي تحمي المرأة من أي ظلم أو منع أو حجب تعسفي لها من قبل الأسرة والمجتمع ومن قبل الممانعين لدورها الوطني، إضافة إلى وضع آليات تنفيذ للقرارات الصادرة المنظمة لعمل المرأة وتفعيلها.

وأضافت التميمي أنه على الرغم من نقاط القوة التي تمتلكها السعوديات فهناك نقاط ضعف وتحديات تواجهها أبرزها احتياج سوق العمل إلى نوعيات معينة من الخبرات النسائية تتطلب المزيد من التأهيل والتدريب، ما يستوجب على سيدات الأعمال السعوديات أن تتناسب قدراتهن وإمكاناتهن وخبرتهن مع هدا الاحتياج، وضرورة إلمامهن بكل قوانين العمل والاستثمار وطبيعته ومتطلباته.وأكدت أن نسبة استثمارات النساء تبلغ نحو 6 في المائة من حجم الاستثمارات الكلي للقطاع الخاص في السعودية، حيث زاد رؤوس الأموال النسائية السعودية خلال الفترة الماضية إلى 60 مليار ريال، بعدما بلغ عدد سيدات الأعمال في العاصمة الرياض وحدها ما يزيد على أربعة آلاف سيدة، مشيرةً إلى أن 80 في المائة من المستثمرات السعوديات في سوق الذهب والمجوهرات هن في حقيقة الأمر مصممات مجوهرات، كما دخلت المرأة مجال المكاتب الاستشارية، وأنشأت مكاتب استشارية نسائية.

وأشارت التميمي أن الغرف السعودية تسعى إلى توسع نشاط سيدات الأعمال وتمكينهن من خلال مساندتهن، حيث بلغ عدد الأقسام النسائية لخدمة سيدات الأعمال 18 قسمًا في عدد من مدن السعودية، ويجري العمل على استكمال إنشاء هذه الأقسام في بقية الغرف الأخرى.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *