منزل وديكور

دليل الولدين لمساعدة الطفل في إنجاز وظائفه

دليل الولدين لمساعدة الطفل في إنجاز وظائفه

أنثى




يعتبر الواجب المنزلي جزءاً هاماً في عملية تعليم الطفل, وهي وسيلة رائعة للوالدين كي يبقيان على إطلاع لما يتعلمه طفلهما, و الطريقة المثلى لضمان تجربة تعليمية مثمرة أثناء عمل الواجب المنزلي والتي تعتمد على الطفل نفسه, إذ أن الجلوس على منضدة أو مكتب أو طاولة في غرفة هادئة أو وحيداً ليست دائماً هي الطريقة الأفضل.

من المهم مناقشة طفلك عن ما حدث في يومه فور عودته من المدرسة, ومعرفة الوظائف التي أعطيت له. فهذا يسمح لك ولطفلك إيجاد طريقة لإنجاز الوظيفة المنزلية.

بعض الأطفال يهرعون للقيام بوظائفهم مباشرة بدلاً من التفكير بها طيلة اليوم حتى لا تشغل أذهانهم, والبعض الآخر يحتاج إلى راحة ذهنية قبل دراسة واجباته. و طالما أن الطريقة متفق عليها بشكل متبادل فإن أياً منها مقبول.

و من المهم أيضاً إعطاء الطفل وجبة صحية أو عشاء قبل أداء واجباته, حيث أن الجوع يعتبر مشتت أساسي للذهن, والأطفال عادة ما يبحثون عن ما يعيق القيام بوظائفهم, لذا استبعدي أي فرصة لتشتيت الذهن بتقديم وجبة صحية ويفضل أن تكون غنية بالبروتين, فهذا يبقي مستوى الطاقة عالياً ويجنبهم الشعور بالكسل.

بعد ذلك هيئي البيئة الأنسب لطفلك ليقوم بواجباته, فيمكن أن يكون على منضدة في غرفته أو على طاولة, أو في أي مكان يعتبر جيداً. و حاولي أن تبعدي عنه أي ملهيات مثل التلفاز أو الألعاب. و فيما يتعلق بقدر المساعدة التي يحتاجها الطفل فهذا يعتمد بالأساس عليه, وبشكل عام يجب أن يقوم هو بوظائفه ولا تقومي بها بدلاً عنه, ولكن ساعديه إن احتاج لمساعدة فقط.

والأمر الأكثر أهمية هو أن تضعي في حسبانك عند مساعدته أن المساعدة الحقيقية له هي أن تضعيه في بيئة جيدة وهادئة ومريحة تمكّنه من إنجاز وظائفه.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *