سعوديات

حذاء رئيسة وزراء استراليا للبيع!

حذاء رئيسة وزراء استراليا للبيع!
كانبيرا – ي.ب.آ:

تمكن حوالي 200 متظاهر من السكان الأصليين في استراليا من احتجاز رئيسة الوزراء “جوليا جيلارد” وزعيم المعارضة “طوني أبوت” في أحد المطاعم بالعاصمة كانبيرا طوال 20 دقيقة أمس قبل أن تحضر الشرطة لتوفر لهما مخرجاً آمناً.ونشر صور لجيرالد تظهر وهي تحت حراسة عناصر أمن وتنتعل فردة حذاء واحدة في قدميها!

عُرضت فردة حذاء قيل أنها تخص رئيسة الوزراء الأسترالية جوليا جيرالد، أضاعتها بعد محاصرة حشد من المتظاهرين لها في مطعم في كانبيرا أمس الخميس للبيع على موقع (إي باي) للمزاد.




حذاء رئيسة وزراء استراليا للبيع!

وذكرت صحيفة (سيدني مورنينغ هيرالد) إن شخصاً يطلق على نفسه اسم يانيكبورغ عرض فردة الحذاء التي قال إنها لجيرالد للبيع مقابل سعر ابتدائي بـ148 دولاراً.، ووضع يانيكبورغ إعلاناً قال فيه “للبيع في مزاد، حذاء جوليا جيرالد.. فردة يمنى قياس 8″، وأضاف أن المزايدة هي على فردة حذاء مستعملة، ووصلت المزايدة إلى سعر ألفيّ دولار، غير أن الموقع سحبها لأنه قال إنه لا يحق لشخص أن يبيع غرضاً ليس ملكه. كما أن الرجل لم يقدم أية أدلة حاسمة تؤكد أن فردة الحذاء تخص جيلارد.

يذكر ان العديد من السكان الأصليين في أستراليا يعتبرون يوم “عيد أستراليا” يوم غزو، وهم يقيمون خيماً، هي أشبه بالسفارة، أمام مبنى البرلمان القديم في كانبيرا منذ العام 1972 لتمثيل الحقوق السياسية للسكان الأصليين.

يشار إلى ان التوتر اشتد بعد تعليقات أبوت الذي قال انه يفترض بالسكان الأصليين أن يفتخروا بالإحترام الذي يلقونه من كل أسترالي، متسائلاً عن سبب نصب الخيم كل هذه السنوات “فقد تغير الكثير إلى الأحسن منذ ذلك الحين”.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *