سعوديات

القطب الجنوبي يحتضن سعودية

القطب الجنوبي يحتضن سعودية
سحر الشمراني

مع التغيرات‏ ‏الكثيرة‏ ‏التي ‏طالت‏ ‏المرأة‏ ‏العربية‏ ‏نظرا‏ ‏لتغير‏ ‏الظروف‏ ‏المحيطة‏ ‏بها‏، ودورها الفعال في النهضة والتطور الحضاري والإنساني والبيئي، اقيم يوم السبت الماضي المؤتمر الصحفي الأول الذي يسبق رحلة أول أمرأة سعودية للقطب الجنوبي السيدة سحر الشمراني، التي من المقرر أن تتم في شهر فبراير القادم.

سحر الشمراني سيدة سعودية، من مواليد المنطقة الشرقية، عملت مسبقاُ في شركة ارامكو وحبها للإعلام دفعها لترك المجال الطبي واتجهت للإعلام، تعمل حالياً في مجموعة MBC،  وتعتبر سحر اكثر ما دفعها للقيام بهذة الرحلة  كلمة الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظة الله ” المرأة هي أمي هي أختي هي بنتي هي زوجتي انا مخلوق من المرأة”، وتحفيزة ادامة الله على دور المرأة في المجتمع للنهوض بالأمة، وأشارت سحر ان هدفها من هذه الرحلة اتى من منطلق إهتمامها بالبيئة والمساهمه في مشاريع انقاذ الكرة الأرضية والإستدامة بالنسبة للمشاكل التي تواجهها الكرة الأرضية، و تحقيق مفهوم الطاقة النظيفة والمحافظة على المياة خاصة أن منطقة القطب لجنوبي تستحوذ على 72% من مخزون المياة العالمي.




وسيرافقها في الرحلة العالم البريطاني روبيرت سوان، و مجموعة من العلماء و الخبراء في مجال البيئة، وعدد من وسائل الإعلام العالمية.

وأوضحت سحر الشمراني أنها اتبعت حمية غذائية معينة بإشراف طبي و تلقت العديد من التمارين الرياضية لتقوية العضلات ستفخر بكونها أول أمراة سعودية ترفع علم المملكة العربية السعودية في القطب الجنوبي، و هي تخطط لتسجيل و رصد كل ماستشاهدة خلال هذة الرحلة، و ستهتم أيضاً بمشاركة العديد من الشباب و الفتيات السعوديين للقيام بنفس الرحلة في الأعوام القادمة، متمنية من الجهات المعنية في المملكة تقديم الدعم اللازم لمثل هذة البرامج الهامة لأن ذلك يعود بالخبرة على المشاركين و على المملكة.

من المقرر ان تكون مدة الرحلة 17 يوم، إنطلاقاً من دبي لمدينة ساوبولو البرازيلية ثم بيونس ايرس الأرجنتينية ثم إلى شوايا وهي اخر نقطة في الأرض وتقع جنوب الأرجنتين وبالباخرة إلى القطب الجنوبي و العودة في نفس الإتجاه.


Loading...


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *