انثى » الأسرة والمجتمع » 6 نصائح تساعدك على التعامل مع ابنائك في مرحلة المراهقة

المراهقة مرحلة دقيقة وحساسة في حياة الأبناء، لذا فمن المهم التعامل معها بمسؤولية تربوية، فنحرص على أدائها بصورة إيجابية تُطور شخصية الابن وتنميها بشكل متزن ما بين الحزم والرحمة،لذلك نقدم لكي في هذا المقال نصائح لتعامل مع إبنك المراهق:

1-التواصل:
ليكن بينكما حوار دائم، حكايات متبادلة، أخبار، مناقشات.. ونشاطات مشتركة. كوني موجودة في حياة ابنك كطرف يتكلم معه وليس فقط يتلقي الأوامر منه أو ينفذ طلباته. سيسهل عليك التواصل أمورا كثيرة.

2-التسامح:
من الضرورى أن تبدأ الأم بالتسامح الداخلي تجاه أفعال إبنها نظراً لأن هذه المرحلة حرجة للغاية وتتطلب هدوء تام. فيجب أن تتقبل الأم عناد إبنها بسعة صدر و أن تطيل بالها عليه كلما إستطاعت. هذا بالإضافة إلى إظهار مشاعر الحزن والضيق تجاه ما فعله وتصرفاته السيئة حتى لا يشعر أن ما فعله يعد أمراً طبيعياً.

3-المسؤلية:
المراهق دائما يرى ويدرك أنه كبير الآن، كبير بما يكفي ليتحمل مسئولية نفسه في كثير من الأمور. كوني ذكية واسمحي له بتحمل مسئوليات يمكنه تحملها، واسأليه عنها. من ناحية سوف يقدر لك ثقتك فيه، ومن ناحية أخرى، سوف يتعلم كيف يتحمل المسئولية.

4-وضع حدود واضحة:
يجب أن تكوني محددة وصريحة عندما تضعين القواعد بحيث لا تقبل معنيين ولا تسمح لحدوث سوء فهم. تذكري أن المراهقين أذكياء جدا في إيجاد منافذ في تلك القواعد،ستساعدك هذه الحدود على تجنب الصراع مع ابنك.

5-تجنب المحاورة في حالة الغضبك:
ابتعد عن مناقشة الأمور مع المراهق وقت الغضب، لأن الانفعالات الحادة تجعل التفكير والوجدان في حالة مغلقة لا تستقبل أي نقاش أو اقتراح أو نصيحة.

6-تفهم احتياجاته:
تفهم احتياجات ابنك المراهق بصورة علمية؛ أي أن تبحث عن المعرفة حول تلك الاحتياجات كي تستطيع تقدير الموقف الذي يكون فيه ابنك، هذا التقدير يعتبره المراهق فهماً حقيقياً للمتاهات التي يعيشها بدائرة مفرغة ويشعر أن من حوله يهتمون به ويساندونه، وليس ضده ويقابلون كل ما يطرح بالرفض فقط.

 

 

 

رشا الملاحي

عرض جميع المواضيع

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *