انثى » صحة ورشاقة » معاناة امرأة استغرق الأطباء 30 عامً لتشخيص مرضها!

اصيبت مولي كارمان، 55 عاما، التهاب المفاصل الصدفي عندما كانت في سن المراهقة، لكنها استغرقت ثلاثة عقود للحصول على تشخيص رسمي. على طول الطريق، يشتبه الأطباء أنها يمكن أن يكون فيبروميالغيا أو الذئبة، تغير كل شيء عندما رأت أخيرا طبيب الروماتيزم الذي يعمل الآن لزيادة الوعي حول المرض المؤلم.

تقول مولي من الصعب أن نتذكر الوقت الذي لم يكن لدي مرض الصدفية، فعندما كنت طفلة كنت مصابة بمرض الصدفية على فروة الرأس ثم، عندما كنت في حوالي 13 سنة، وضعت نوع من الصدفية دعا الصدفية الحلق، والتي ربما كان سببها بكتيريا الحلق كان لي قبل بضعة أسابيع، والتي بسببها اصبت بالطفح الوردي الصغير على حوالي 90٪ من جسدي.

في هذا الوقت، بدأت أيضا أعاني من آلام الظهر، التي لا يمكن وصفها ، كانت مثل تشنج العضلات التي أود أن استيقظ دون أن اشعر بها، ولكن في حين تم تشخيص إصابتي بمرض الصدفية سريعا إلى حد ما، لم يكن هناك أحد يعرف ما سبب آلام ظهري.

الطريق الطويل نحو التشخيص

ساءت أعراضي في العشرينات والثلاثينيات، وتمكنت رغم ذلك من الإنجاب و لدي أربعة أطفال بحلول الوقت الذي كنت فيه 33، بدأ الألم يؤثر على رقبتي والمفاصل الأخرى، لكني واصلت القيام بكل الأشياء التي كنت دائما أفعلها كـ المشي مع الأطفال الصغار، الجري، والسباحة في بحيرة ميشيغان، لقد واجهت مشاكل جسدية طوال حياتي، لذا افترضت أنني كنت ضعيفة، وفي الوقت نفسه، قال لي طبيب الأمراض الجلدية،و طبيب الرعاية الأولية، وغيرهم من المتخصصين لي يمكن أن يكون فيبروميالغيا، الذئبة، أو التهاب المفاصل الروماتويدي. بدا وكأنني كنت احصل على تشخيص مختلف في كل زيارة للطبيب.

بدأت قراءة كل الكتب الطبية التي يمكن أن أحصل عليها وأصبحت مألوفة مع التهاب المفاصل الصدفي،حتى تمكنت من تشخيصأحد الجيران الذي لديه أصابع النقانق أصابع منتفخة والأصابع هي أعراض التهاب المفاصل الصدفي الأكثر شيوعا، قلت له: “أعتقد أنك يجب أن ترى طبيب الروماتيزم، لأنك ربما يكون لديك التهاب المفاصل الصدفي”.

كنت بحاجة للعثور على الطبيب المناسب أيضا، ولكنني لم أتبع نصيحتي الخاصة ولم أرى طبيب الروماتيزم حتى عام 2002، ففي بداية 40s كنت مشغولة أنا وزوجي وأطفالنا في عملية الانتقال من ولاية ويسكونسن إلى ايداهو لكن بعد أن تم الانتهاء، وجدت طبيب الروماتيزم في بويزي الذي يعتبر واحدا من الأفضل في الشمال الغربية، أخذ الأشعة السينية من الحوض، وأخيرا حصلت على التشخيص، اتضح أن لدي حالة تسمى الفقار، وهو نوع من التهاب المفاصل الصدفي التي يمكن أن تؤثر على العظام في الحوض. في حالتي، بعض المفاصل في العمود الفقري السفلي قد تنصهر.

بيد أنه بحلول ذلك الوقت، كان قد حدث الكثير من الضرر، لقد اضطررت إلى جراحة العمود الفقري العنقي واستبدال الورك، كل عام يزداد سوءا، وخاصة في فصل الشتاء.

وأحث أي شخص يعتقد أنها قد يكون التهاب المفاصل الصدفي للعثور على طبيب الروماتيزم جيدة ولا يتأخر في العلاج.

 

المصدر

نورة اليامي

عرض جميع المواضيع

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *